تفاصيل الخبر

في بادرةٍ هي الاولى من نوعها، اتفاقية تعاون بين جمعية صندوق اعانة المرضى والمفوضية السامية للأمم المتحدة لدعم النازحين داخلياً في شمال سوريا كتب نافل الحميدان :

22 March. 2020
مشاركة الخبر

وقعت جمعية صندوق اعانة المرض والمفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين على اتفاقية منحة قدرها خمسمئة ألف دولار أمريكي لدعم النازحين داخلياً في شمال سوريا وذلك في مقر جمعية صندوق اعانة المرضى بمنطقة الصباح الصحية، وكشف رئيس مجلس ادارة الجمعية د. محمد الشرهان الهدف من المنحة ايصال المساعدات إلى 2631 عائلة من النازحين داخلياً في شمال سوريا عبر توفير الدعم الصحي. وقال د. الشرهان أن التعاون مع المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين يأتي في إطار انفتاح جمعية صندوق إعانة المرضى على شراكات جديدة مع شركاء لهم وجودهم الميداني وخبرتهم الواسعة في مجال خدمة اللاجئين . موضحا ان المنحة ستوصل الرعاية الصحية الشاملة لآلاف اللاجئين في الداخل السوري . متطلعا إلى النتائج المثمرة لهذا التعاون بما يعود بالنفع بإذن الله على إخواننا في سوريا الذين يعيشون وضعا مأساويا حقيقيا وأن تكون الاتفاقية فاتحة لمزيد من التعاون مع المفوضية وبين أن جمعية صندوق إعانة المرضى سبق لها التعاون مع منظمات الأمم المتحدة الأخرى مثل الأونروا و منظمة الصحة العالمية . من جانبه قال رئيس مكتب المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين لدى دولة الكويت الدكتور سامر حدادين أن هذه الاتفاقية، هي بداية لشراكة متميزة بين المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين لدى دولة الكويت وجمعية صندوق اعانة المرضى والتي تمثل بدورها الجهود المتضافرة لأقدم الجمعيات الخيرية الكويتية مجتمعةً، في بادرةٍ هي الاولى من نوعها وإمتداداً لدور ومساعي جمعية صندوق اعانة المرضى كجهة خيرية عريقة دأبت على التكاتف لتقديم الدعم الإنساني في شتى بقاع الارض. وأعرب الدكتور سامر حدادين عن جزيل الشكر والإمتنان الى جمعية صندوق اعانة المرضى على تبنيها قضية النازحين ومساهمتها من خلال تبرعها السخي لدعم مشاريع المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، لا سيما مشروع توفير المساعدات والمشروعات الصحية لآلاف العائلات الاكثر احتياجا من اللاجئين. بدوره، أشاد نادر النقيب، مدير قسم شراكات القطاع الخاص في مكتب المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين لدى دولة الكويت بدور جمعية صندوق اعانة المرضى في مجال الاستجابة الانسانية ومد يد العون لمساعدة اللاجئين والنازحين داخلياً .وشكر الجمعية باعتبارها اولى الجمعيات الكويتة التي ستتعاون مع مفوضية اللاجئين في دعم الل

شكراً ، تم تسجيلك في النشرة البريدية بنجاح